منتدى الإعلام التربوى بالبحيرة

منتدى الإعلام التربوى بالبحيرة

صحافة وإعلام تربوى ( صحافة مدرسية - مناظرات - إذاعة مدرسية )  
الرئيسيةمرحبا بك عزيزي مكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» صحيفة حائط
الأربعاء مارس 15, 2017 5:26 pm من طرف admin

» صور نادرة لمصر من 150 سنة
الأربعاء مارس 15, 2017 5:24 pm من طرف admin

» كائنات شفافة... سبحان الله!
الأربعاء مارس 15, 2017 5:16 pm من طرف admin

» من أجمل الصور النادرة لملوك السعودية
الأربعاء مارس 15, 2017 5:14 pm من طرف admin

» برلمان مدرسى " أطفال الشوارع "
الأحد فبراير 26, 2017 9:29 pm من طرف admin

» تعالوا العبوا معانا...لعبة الأمنيات
الأربعاء يناير 25, 2017 8:04 pm من طرف admin

» أبو الغيط فى افتتاح معرض الطفولة 2016 / 2017 م
الخميس ديسمبر 01, 2016 6:27 pm من طرف admin

» حلاوة زمان
السبت نوفمبر 26, 2016 3:25 pm من طرف زوزة

» طريقة تحضير الدروس
السبت نوفمبر 26, 2016 3:08 pm من طرف زوزة

المواضيع الأكثر شعبية
برنامج إذاعى كامل
فقرات متنوعة يمكن الاستعانة بها في البرنامج الإذاعي
مقدمة اذاعة مدرسية 2
مقدمات إذاعية
ملف كامل به أكثر من 20 اذاعة مدرسية منظمة
إذاعة متكاملة عن أهمية الوقت
برنامج اذاعى عن بر الوالدين
إذاعة مدرسية عن الصلاة
برنامج إذاعة مدرسية باللغة الإنجليزية
مناظرة عن الكتاب المدرسي والكتاب الخارجي أيهما أفضل ؟

شاطر | 
 

 عمياء ..خرساء..بكماء قصة قصيرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميرو
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى
عدد المساهمات : 436
العمر : 29

مُساهمةموضوع: عمياء ..خرساء..بكماء قصة قصيرة   الجمعة يونيو 01, 2012 7:35 pm

عمياء ..خرساء..بكماء)


(قصة اسلامية)


يحكى انه في القرن الهجري الاول كان هناك شاب فقير يحب العلم ..و في يوم من الايام خرج من بيته
من شدة الجوع فانتهى به الطريق الى احد البساتين المملوءة باشجار التفاح و كان احد الغصان
متدليا في الطريق فقطف تفاحة واحدة وجلس ياكلها ولما رجع الى بيته بدات نفسه تلومه فجلس
يفكر ويقول:كيف اكلت هده التفاحة و هي مال لمسلم و لم استاذن منه و لم استسمحه؟
في صباح اليوم التالي انطلق الشاب يبحث عن صاحب البستان حتى و جده فقال له الشاب : ياعم
بالامس بلغ بي الجوع مبلغا غظيما و اكلت تفاحة من بستانك من دون علمك فقال له : و الله لا
اسامحك بل انا خصيمك الى يوم القيامة عند الله..!
بدا الشاب المؤمن يبكي و يتوسل اليه ان يسامحه و قال له :انا مستعد ان افعل اي شيء بشرط
ان تسامحني..و بدا يتوسل الى صاحب البستان ,و صاحب البستان لا يزداد الا اصرارا .. و ذهب
و تركه و الشاب يلاحقه و يتوسل اليه, حتى دخل بيته و بقي الشاب عند البيت ينتظر خروجه الى
صلاة العصر ...فلما خرج صاحب البستان وجد الشاب ما زال واقفا, فقال الشاب:ياعم انني مستعد
للعمل فلاحا في هذا البستان من دون اجر بقية عمري , او اي امر تريد و لكن بشرط ان تسامحني
..عندها قال صاحب البستان :يا بني انني مستعد ان اسامحك الان لكن بشرط و هو ان تتزوج ابنتي.
صدم الشاب من هذا الجواب.. ثم اكمل صاحب البستان: ولكن يا بني اعلم ان ابنتي عمياء و صماء
و بكماء, و ايضا مقعدة لا تمشي, و مند زمن و انا ابحث لها عن زوج استامنه عليها و يقبل بها بجميع
عللها التي ذكرتها فاءن وافقت عليها سامحتك.
بدا الشاب يفكر و خصوصا انه لا زال في مقتبل العمر .. بهذه العاهات ؟ بدا يحسبها و يقول:اصبر
عليها في الدنيا و لكن انجو من ورطة التفاحة!! ثم توجه الى صاحب البستان و قال له : يا عم لقد قبلت
ابنتك و اسال الله ان يجازيني على نيتي و ان يعوضني خيرا مما اصابني.
قال صاحب البستان: حسنا موعدنا الخميس القادم عندي في البيت لوليمة زواجك و انا اتكفل لك بمهرها
لما كان يوم الخميس حضر الشاب متثاقل الخطى ... حزين الفؤاد ...منكسر الخاطر ... ليس كاي زوج
ذاهب الى يوم عرسه ...فلما طرق الباب فتح له ابوها و ادخله البيت , و بعد ان تجاذبا اطراف الحديث
قليلا و انجزت اجرات الزواج الشرعي , قال له: يابني ...تفضل و خد زوجتك ...فاذا الفتاة بيضاء اجمل
من القمر قد انسدل شعرها كالحرير على كتفيها ..فقامت ومشت اليه و سلمت عليه و قالت:السلام عليك يا
زوجي وقف الشاب مدهوشا لا يصدق ما الذي يرى و يسمع و لماذا قال ابوها دلك الكلام ...
فهمت الفتاة ما يدور في باله وقالت: انني عمياء من النظر الى الحرام,و بكماء من التحدث في الحرام,
و صماء من الاستماع الى الحرام, و لا تخطو رجلاي خطوة الى الحرام ... و انا وحيدة ابي,و منذ زمن
و ابي يبحث لي عن زوج صالح , فلما اتيته تستاذنه في تفاحة و تبكي من اجلها قال ابي: ان من يخاف
اكل تفاحة لا تخل له حري به ان يخاف الله في ابنتي .. فهنيئا لي بك زوجا و هنيئا لابي بنسبك.
و بعد عام انجبت هذه الفتاة من هذا الشاب غلاما اصبح فيما بعد من اعظم رجال المسلمين ... و هو
الامام الكبير ابو حنيفة النعمان صاحب المذهب الفقهي المشهور.

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
admin
مدير المـنتدى
مدير المـنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 1453
العمر : 55

مُساهمةموضوع: رد: عمياء ..خرساء..بكماء قصة قصيرة   الجمعة يونيو 01, 2012 8:11 pm

سبحان الله .. جميلة جداً أستاذة مـــيرو ..وعند قراءتى فى البداية للعنوان تصورت أنك ستتحدثين عن " هيلين كيلر " الكاتبة الصماء البكماء العمياء ولكن خيب الله ظنى ... ولا أجد إلا أن نقول :
ما الفخر إلا لأهل العـلم أنهم ... علي الهدي لمن استهدي أدلاء
وقـدر كل امرء ما كان يحسنه ... والجـاهلـون لأهـل العـلم أعـداء
فـفـز بعلـم تعـش حيا به أبدا ... الناس مـوتي وأهـل العلـم أحياء


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://s7afa.7olm.com
زوزة
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى
عدد المساهمات : 1084
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: عمياء ..خرساء..بكماء قصة قصيرة   الأحد يونيو 03, 2012 7:37 am


قصة جميلة قوى قوى و بها بمعانى و نصائح رائعة بارك الله فيك اختى ميرو و تعليقك رائع استاذى فدائما اتعلم منكم الكثير جزاكم الله خيرا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ميرو
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى
عدد المساهمات : 436
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: عمياء ..خرساء..بكماء قصة قصيرة   الثلاثاء يونيو 05, 2012 5:02 pm

ربنا يكرمك والدي الكريم علي تعليقك الرائع ، واشكرك حبيبتي زوزة انتي الاجمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عمياء ..خرساء..بكماء قصة قصيرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الإعلام التربوى بالبحيرة :: منتدي الصحافة المدرسية :: قصص قصـــــــيرة-
انتقل الى: